400  طالب شارك في حملة نيسان "جذور التصميم" في أكاديمية جيمس دبي الأمريكية

دبي،  الإمارات العربية المتّحدة، 21 نوفمبر 2017 – زار الأسبوع الماضي ألفونسو ألبايزا، نائب الرئيس الأول لقسم التصميم في نيسان، أكاديمية جيمس دبي الأمريكية الرائدة لمقابلة الطلاب وإلهامهم، وقدم عرضاً خلال زيارته أمام 400 طالب وشجعهم على مزاولة التصميم كعمل في المستقبل حيث شاركهم تجاربه ومسيرته الناجحة في التصميم.

وتأتي هذه الزيارة في إطار حملة "جذور التصميم" والتي تشمل مجموعة من المتحدثين العالميين لدى شركة "نيسان" والتي كانت قد انطلقت في وقت سابق من هذا العام في مهرجان لندن للتصميم. وقد قاد ألبايزا برنامج التواصل المجتمعي هذا مستمداً إلهامه من عمله وحياته القائمين على التصميم. فهذا البرنامج يستهدف طلاب المرحلة الثانوية حول العالم ويشجعهم على العمل في مجال الفنون والتصميم والإبداع.

وبالحديث عن حملة نيسان "جذور التصميم"، قال ألبايزا: "نقف حالياً عند مفترق طرق في تصميم السيارات الذي يعزّزه ظهور تكنولوجيات جديدة. فانتهاز الفرص الحالية يتطلب مقاربة جديدة للتصميم وبحثاً في كل مكان عن الجيل المقبل من الموهوبين في مجال التصميم. وأنا فخور بعد إطلاق هذه الحملة في لندن بأن تشكّل دبي المحطة الأولى للجهود الدولية الهادفة إلى إشراك الطلاب حول العالم وأساتذتهم وأهاليهم في حوار مستمر عن المهن الابداعية في مجال  التصميم والتي قد لا يكونون على دراية كافية بها. فحملتنا "جذور التصميم" تؤسس لجيل مقبل من المصممين والفنانين في كل مكان."

وتكلم ألبايزا عن مسيرته المهنية الحافلة أمام طلاب أكاديمية جيمس دبي الأمريكية وقدّم نفسه كمثال عن الفرص الهائلة التي يمكن أن يتيحها العمل في التصميم. كما وفّر لمحة شاملة عن تاريخ تصميم السيارات ورؤية نيسان للتنقّل الذكي وكيفية صياغتها فلسفة التصميم في الشركة. وتحدث ألبايزا أيضاً عن مستقبل هذا المجال، والذكاء الاصطناعي، والأتمتة المتزايدة. وشارك لاحقاً في حصة تصميم مع طلاب الصف الثانوي الأخير حيث قيّم أعمالهم وقدم لبعض من أكثر الطلاب الموهوبين في المدرسة إرشادات وشجعهم. 

وكانت أكاديمية جيمس دبي الأمريكية قد اختيرت كشريك لنيسان في هذه الفعالية بفضل تركيز هذه المؤسسة التعليمية الكبير على تشجيع طلابها على الابتكار.

من جهتها، تحدثت تامي مورفي، مديرة أكاديمية جيمس دبي الأمريكية عن هذا التعاون قائلة: "نسعى دوماً في أكاديمية جيمس دبي الأمريكية إلى تنمية مواهب طلابنا المبدعة وتمكينهم من التكيّف مع العالم السريع التغيّر. ونحن ممتنون لألفونسو ألبايزا الذي لم يشاركنا فحسب نصائحه القيّمة بل ألهم أيضاً الطلاب الشباب وحثّهم على اختيار التصميم كمجال مهنيّ." 

يشار إلى أنّ كلاً من حملة نيسان "جذور التصميم" والتزام أكاديمية جيمس بتعزيز إبداع طلابها يتماشيان مع رؤية الإمارات 2021 التي تهدف إلى جعل دبي مركزاً عالمياً للتصميم. فبحسب تقرير آفاق تعليم التصميم فــي الـشرق الأوســط وشمـال أفريقيا لعام 2016، تبرز الحاجة إلى 30 ألف طالب محلي في التصميم بحلول عام 2019 ليبقى هذا المجال مستداماً ولا يستدعي المجيء بمصممين من الخارج، ما يجعل الفرص المتنوعة المتاحة في المجالات الإبداعية تكتسب طابعاً مهماً.