سيارات باترول "فالكون" و"غزال" و"غزال – إكس" تم الكشف عنها خلال الفعالية

قافلة تضم أكثر من 100 سيارة "نيسان سفاري" انطللقت من دبي إلى مليحة

دبي، الإمارات العربية المتحدة: 24 أكتوبر 2018 – استضافت "نيسان" حوالي 2,500 شخص من عشّاق سيارة "باترول سفاري" للاحتفال بإطلاق أحدث إصدارات عائلة "سفاري"، وهي باترول "فالكون" و"غزال" و"غزال – إكس". وجرت الفعالية في أجواء متميزة وممتعة بالمنطقة الصحراوية في مليحة بإمارة الشارقة، التي تعد واحدة من أهم المناطق التراثية بدولة الإمارات العربية المتحدة، ما يسلّط الضوء على الأهمية التاريخية لمجموعة "باترول سفاري" بالنسبة للسكان في الدولة.

وشاركت في الفعالية قافلة من سيارات "باترول سفاري" تمثل مناطق الدولة المختلفة، حيث انطلقت بشكل جماعي من منطقة ميدان في دبي متّجهة إلى مليحة في الشارقة. وتباينت السيارات المشاركة في القافلة، التي ضمت أكثر من 100 سيارة، بين أحدث إصدارات "باترول سفاري" والإصدارات الكلاسيكية منها والتي يحرص أصحابها على الاعتناء بها على أعلى مستوى، حيث أظهرت الفعالية مدى فخر مُلّاك السيارات باقتنائها وحرصهم على الاحتفال بالإصدارات الجديدة واستكشاف إمكانياتها.

وأتيحت خلال الفعالية الفرصة للحاضرين للاطلاع على القدرات المتطورة للإصدارات الجديدة "باترول فالكون" وغزال" و"غزال إكس" وذلك قبل طرحها للبيع في الأسواق. واستعرض الحضور مواصفات السيارات، فضلاً عن إتاحة الفرصة لهم لتجربتها بشكل عملي فوق الطرق الصحراوية.

وتم خلال الفعالية الكشف عن الإصدارات الجديدة بطريقة استعراضية أمام الحضور وذلك من خلال عرض ثلاثي الأبعاد بالحجم الكبير على الجبال الصخرية، ليتفاجأ الحضور بظهور السيارات الثلاث من الظلام. وبلغت أبعاد العرض ثلاثي الأبعاد 150 متراً طولاً، و65 متراً ارتفاعاً، وتبعه مؤثرات ضوئية امتدت لمسافة 600 متر على الجبال المحيطة.

وفي معرض تعليقه على نجاح الفعالية، قال كاليانا سيفاغنانام، نائب الرئيس الإقليمي للتسويق والمبيعات في منطقة أفريقيا والشرق الأوسط والهند، ورئيس شركة "نيسان" الشرق الأوسط: "نحن في نيسان نقول إن لكل أرضٍ أسطورتها، ونؤكد على أن المكانة التي تحظى بها سيارة نيسان باترول في دولة الإمارات العربية المتحدة لأكثر من 60 عاماً تجعلها حقاً جزءاً لا يتجزأ من نسيج دولة الإمارات. وقد شكّل هذا الاحتفال أول فعالية من نوعها لنيسان يهيمن عليها طابع البيئة الإماراتية، حيث جمعت ما يقرب من 2500 شخص من عشّاق باترول سفاري وشركاء نيسان في هذا الموقع المتميز. وإننا في غاية السعادة لهذا العدد الكبير من الحاضرين المتحمسين للمشاركة في الفعالية، والذين أبدوا إعجابهم الشديد بالإصدارات الجديدة: باترول "فالكون" و"غزال" و"غزال إكس". لقد أكد الزخم في هذا الاحتفال على الشعبية الطاغية لمجموعة باترول سفاري والتي لا تزال تحظى بها بين العملاء في دولة الإمارات ومنطقة الخليج العربي على نطاق موسّع."

وبالإضافة إلى المشاركة في القافلة التي سبقت الاحتفال، أتيحت الفرصة لأصحاب السيارات أيضاً المشاركة في "مسابقة الأساطير" لسيارة "باترول سفاري" وذلك للفوز برحلة إلى اليابان شاملة كافة التكاليف. وتضمنت المسابقة ثلاث فئات من بين أصحاب سيارات "سفاري"، وهي: "أفضل إطلالة" (لاختيار أفضل سيارة من حيث التصميمات الخارجية والداخلية)، و"أفضل سيارة من حيث الصيانة" (أتيحت المشاركة من قبل أصحاب سيارات باترول القديمة)، و"أفضل سيارة معدّلة" (وهي السيارات التي جرت عليها تعديلات من أجل تحسين قدراتها على الطرق الوعرة). وشاركت أكثر من 50 سيارة في المسابقة التي قام بالتحكيم فيها لجنة تضم من مجموعة من الخبراء وعشّاق مجال صناعة السيارات.   

وبالإضافة إلى ذلك، أتيحت الفرصة لعشّاق سيارات "سفاري" لتعزيز استمتاعهم بتجربة ركوب السيارة خلال الفعالية التي شهدت حضور عددٍ من المتخصصين في تعديل السيارات وتركيب الكماليات، والذين استعرضوا مجموعة من الملحقات الإضافية، وذلك لمساعدة أصحاب السيارات على إجراء تعديلات على إصدارات "باترول" لتعزيز تجربة القيادة الصحراوية أو إضفاء لمسات تكميلية على السيارات.    

وشمل الاحتفال أمسية ترفيهية وفقرة ثقافية وتراثية والتي أضفت أجواءً من المتعة بين الحضور. وتضمنت الأمسية عروضاً مباشرة من فنانين إماراتيين و\، واستعراضات تقليدية، وفريق للموسيقى الإيقاعية. كما شملت الأمسية عدداً من الأنشطة الأخرى، مثل ركوب الإبل وركن الخط العربي والرسم بالحناء والرمال وجدار الشعر.